أفضل الطرق لمذاكرة فعالة

أفضل الطرق لمذاكرة فعالة

مايو 24, 2018 0
مشاركة هذا الموضوع

المذاكرة الفعالة يسعى الطلاب وأولياء الأمور إلى البحث عن أفضل الطرق لها حيث تواجه مشكلة المذاكرة العديد من الطلاب، فالمذاكرة الفعالة الصحيحة ترسخ بالذهن. ونصائحنا اليوم موجهة لكل أم تسعى للأفضل في مستقبل ابنها.

ولذلك اليوم قررنا أن نوفر عليكم البحث، ونوفر لكم وقتكم الثمين ونقدم لكم أفضل أساليب المذاكرة الفعالة.

أساليب المذاكرة الفعالة:

1- ابدأي بنفسك وابتعدي عن التوتر :

فالأم مرآة لطفلها، فإذا أحس منك بالتوتر حول موضوع المذاكرة سيتوتر أيضًا. فالمذاكرة ليست حرب بل هي أمر سهل إذا تعاملتي معها بطريقة صحيحة.

2- شخصية ابنك أهم من الحفظ والمذاكرة والصم :

علمي ابنك أن مسؤوليته هي المذاكرة للوصول للأهداف الحقيقية وليست لمجرد تخطي الإمتحان فقط.

3- اعطي لابنك راحة كل 15 دقيقة من المذاكرة :

فطفلك ليس آلة يعمل لمدة ساعات دون تعب، اعطيه فرصة للتنفس والشعور بالإنطلاق ليشعر بالرغبة في المواصلة. فساعديه على المذاكرة بشكل صحيح وأخبريه أن هناك راحة بين كل فترة حتى لا يشعر بالملل.

4- اتفقوا معًا على قواعد معينة للمذاكرة :

بتحديد المواد التي سيذاكرها الطالب وأوقات الراحة واللعب ووقت الإنتهاء وهكذا.

5- أعطيه مساحة للاختيار :

هل تحب أن نبدأ بمادة الرياضيات أم اللغة العربية أم أي مادة أخرى؟. فبالنهاية سيقوم الطالب بمذاكرة جميع ما ترغبي به ولكن سيكون لديه حماس ودافع للمذاكرة لأنه هو من اختار المواد الذي يريد دراستها.

6- ابتعدي عن المقولات المدمرة :

  • أفضل الطرق لمذاكرة فعالة

مثل (أنت سرحان، خطك وحش، مبتعرفش تحفظ كويس،…)، واستبدلي هذه العبارات بعبارات أفضل مثل: (أعرف أنك تكتب بسرعة لذلك لم يتحسن خطك، أعرف أن هذا صعب ولكن يمكنك أن تذاكره بسهولة،…).

7- لا تجعليه يعتمد عليكي في كل الأمور :

علميه أن يعتمد على نفسه في المذاكرة مثل: (اكتب هذه بمفردك وأرني ماذا فعلت، احفظ هذا النص وأحضره لي كي أسمعه لك،…).

حتى وإن طلب منك مساعدة فساعديه من بعيد دون أن تتدخلي في كتابة واجباته أو حل المسائل والتمارين.

8- شجعيه على الإنجاز وكافئيه :

  • أفضل الطرق لمذاكرة فعالة

إذا أتم ما أتفقتي عليه معه من المذاكرة فشجعيه بالكلمات الجيدة المحفزة، ويمكن أن تكافئيه.

9- لا تستخدمي معه أسلوب المقارنة أبدًا :

فهذا الاسلوب هدام جدًا وياتي بنتائج عكسية تمامًا بعكس ما يتوقعه الوالدين، فلكل طفل قدرات خاصة ونقاط قوة في أمر معين، فلا تجبري ابنك أن يكون شخص آخر.

10- راعي ظروفه :

اشعري بطفلك وراعي ظروفه الصحية والنفسية ولا تضغطي عليه وترهقيه بالمذاكرة، فإذا لاحظتيه متقلب المزاج أو يشعر بالمرض فلا تجبريه على المذاكرة، لأنه إذا أجبرتيه فلن يستفيد أي شيء وسينقلب الموضوع إلى معركة.

 

يمكنك القرأه ايضا عن :

نصائح لجعل وقت الواجبات المنزلية أكثر متعة للأطفال

 

مشاركة هذا الموضوع

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *



إلى الأعلى